الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فلسفة لذة الالم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسمة أمل
~~~~~~~~~~~~~
~~~~~~~~~~~~~
avatar

عدد الرسائل : 8001
أوسمة ممنوحة :
السٌّمعَة : 1
نقاط : -2
تاريخ التسجيل : 05/08/2007

مُساهمةموضوع: فلسفة لذة الالم   2008-02-09, 9:04 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

يظهر لنا ضوء خافت صباح كل يوم

نسمع اعذب الاشجان نطرب لها حيث تسبِّح الطيور وتحمد الخالق

فهي تروح صباحاً جواعاً وتغدو مساءً خماصاً مشبعةٍ نفسها مما أنعم الله عليها

فتأتي لتطعم صغارها بما استطاعت ان تجود بها نفسها

لنرجع قليلاً قبيل مجيء الأم نرى ان الصغار يتألمون من حرارة الجوع وقلة الحيله

حيث لا يستطيعون الحراك لكي يعتمدوا على أنفسهم بالطعام أو حتى مايسدّون به جوعه

إنتظاراً لقدوم الأم

هنا صورتين للألم....!!

ألم انطلاق الأم من عشها تاركةً أولادها لا تعلم هل ستجدهم بعد رجعتها أم لا

وإن وجدتهم هل هم احياء أم ان الجوع داحمهم فداهمهم الموت

فعندما ترجع وتجدهم وتطعمهم تجد لألمها عندما انطلقت صباحاً لذه حيث رأتها في وجوه صغارها


أما صورة الألم الأخرى فهي ألم الصغار عندما يروا الأم تنطلق من امامهم وهم بأمس الحاجه لها

ليحاولوا استعطافها ببكائهم ليجدوا انها قد تركتهم ويعتقدوا انها لا تحبذ مجالستهم وهي تحترق ألماً من فراقهم

هم يتألمون مماقد فعلته الأم ولكن عندما يلوح طيفها من خلال انعدام الضوء لعشتهم حيث ستغدو قبيل غروب الشمس

ليروا لألمهم صباحاً عندما راحت من امامهم جواعاً يبكون لذه

فهي تتلذذ بألمها عندما ترى فرحت صغارها

صغارها يتلذذون بألمهم أيضاً عندما يروم ما قد أتت به امهم مم اشبعهم


وهاهي المرأه عندما تحمل تسعة شهور وتتعب وتتكبد العناء لأجل طفلها

وعند ولادتها ترى الموت بعينها ولكنها تتحمل لتضع حملها بسلام

فهي في تلك اللحظه تتلذذ بالألم انتظاراً لإبن السعاده الذي سيرى النور قريباً بإذن الله

وعندما تلد وتضع حملها يبكي الطفل من ألم صعوبة خروجه

ولكنه يتلذذ بعد ذلك بألمه بحنان امه الحنون

وعندما يجوع يبكي ويصرخ ويتألم من ضور جوعه

ولكي يرى لألمه بجوعه وقوة ضوره لذه عندما ينعم بالمكوث بحضن والدته الحنون والشرب من ثديها الدافيء



فلسفة لذة الألم......:

لذة الألم ,, عندما ترى ثمار ألمك لم تذهب سدى

لذة الألم ,, طيف ابتسامة من حولك بمجهود ألمك

لذة الألم .. هي محبة ماتعمله ولو كان مؤلماً وليس ان تعمل ماتحبه لكي لا يؤلمك

*·~-.¸¸,.-~*نقطة سوداء في صفحه بيضاء*·~-.¸¸,.-~*....:

ان تتراجع عن اي شي خوفاً من انه قد يؤلمك وان تحاول المراوغه هروباً منه

اقدم عليه ولا تتردد فاعلم انه وان آلمك فستجد لذلك الألم لذه....!!


********
منقول
تقبلو مني فائق التقدير والاحترام

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://al-forsan.googoolz.com/
 
فلسفة لذة الالم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الفرسان :: اسرة الفرسان الثقافية :: الثقافة العامة-
انتقل الى: